تأسيسها

مدرسة آفاق في ام الفحم افتتحت سنة 2007 وهي تستقبل طلاب ذوي العسر التعلمي من جميع المناطق القريبة. تضم المدرسة اكثر من 160 طالب وطالبه الذين لم يستطيعوا التكيف وابراز قدراتهم في المدارس العادية.

جميع طلاب وطالبات مدرسة آفاق مرّوا لجان تنسيب وشُخِّصوا كطلاب ذوي عسر تعلمي مركب ، مجموعة الاضطرابات واسعة أهمها العسر القرائي ، العسر الكتابي ، صعوبات بالتعبير الكتابي، صعوبات بفهم المقروء والعسر الحسابي. أضف الى ذلك عتبة إحباط منخفض.

طاقم مدرسة آفاق يؤمن أنه تكمن داخل كل طالب وطالبة قدرات وإمكانات مختلفة ، علينا إستنباط هذه الطاقات ، اظهارها وإبرازها . كما أننا على يقين انه من خلال بيئة تعليمية ملائمة يستطيع كل طالب وطالبة إنارة قدراته الكامنة وإستثمارها .

طلاب المدرسة يتلقون خدمات في العلاجات المساندة كالعلاج بالتشغيل ،باللغة والاتصال بالإضافة الى سلة الخدمات المرافقة التي اقرها قانون التربية الخاصة .

الطاقم العلاجي يخصص ساعات علاجية مكثفة ، فردية وبمجموعات صغيرة تتلاءم مع صعوبات الطلاب من خلال تنسيق منهجي مع باقي الطاقم .

 

يتبنى الطاقم منهج عمل منظومي ويعتمد تنمية مهارات التفكير والتعلم لرفع الاداء الذهني والتعليمي . المهارات والإستراتيجيات في إكتساب القراءة تتبلور من خلال إعتماد بحثي في التعليم المُصحح حيث أن اللغة العربية تتميز بأكثر من 120 شكل للحروف بحسب مواضعها في الكلمة بالإضافة الى الحروف المتشابهة شكلاً والتباين بالنقاط الفارقة .

المواضيع التي تتميز بكثافة نصية كبيرة هي بمثابة تحدي لطلاب ذوي العسر التعلمي خاصةً عند تقدمهم لوحدات البجروت لذلك نكسبهم إستراتيجيات تنظيم للمعلومات وأخرى في الذاكرة تتمثل بخرائط ذهنية ملائمة ، مخططات إنسيابية وبطاقات مُوَجِّهه تتناسب مع المواد المختلفة .

يصلون الطلاب والطالبات الى المدرسة بعد مرورهم بتجارب فشل وإحباط مستمر ، والتي تؤثر على تصورهم الذاتي وتقييمهم لأنفسهم، لذلك يتجند الطاقم لإحتضانهم وإحتوائهم ومنحهم فرصة للتعبير عن رأيهم ومشاعرهم فيقيمون حوارات ونقاشات تزيدهم فرص في إكتشاف أنفسهم وتعرُّفهم على مهاراتهم الإبداعية .

لذلك قامت المدرسة بإنشاء ورشات مختلفة تتلاءم ورغبات الطلاب والطالبات حيث تمكنهم من تطوير تكيفهم الذاتي في إطار المدرسة وفي حياتهم العملية ، حيث يحققون وينجزون تجارب ناجحة تبني لهم أفق واسعة في رسم اهداف حياتية واكاديمية مستقبلية .

 

Comments